فى رحاب الايمان




فى رحاب الايمان

منتديات رحاب الايمان
 
الرئيسيةاليوميةبحـثدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 بارك الله لنا فى شعبنا وبلغنا وإياكم رمضان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فتاة مسلمة
مـــديرهــــ المنتــــــــدى
مـــديرهــــ المنتــــــــدى
avatar

الدولة : علم مصر كبير متحرك








عدد المساهمات : 3836
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 18/09/2011

مُساهمةموضوع: بارك الله لنا فى شعبنا وبلغنا وإياكم رمضان   السبت مايو 19, 2018 1:30 am

السؤال :
السلام عليكم ورحمة الله
هل صحيح أنّ الصيام في العشر الآواخر من شعبان مكروه؟
أفيدونا جزاكم اللّه خيراً 
==================
ما ورد في فضل صيام أيّام من شعبان:


في الصحيحين عن عائشة ـ ا ـ قالت:« ما رأيت النبي صلى الله عليه وسلم استكمل صيام شهر قط إلا رمضان، وما رأيته في شهر أكثر صياماً منه في شعبان » البخاري (1969)، ومسلم (1156). وفي البخاري (1970)في رواية: « كان يصوم شعبان كله ». وفي مسلم في رواية: « كان يصوم شعبان إلا قليلاً ».وروى الإمام أحمد (21753)، والنسائي (2357) من حديث أسامة بن زيد ـ رضي الله عنهماـ قال: « لم يكن ( يعني النبي  ) يصوم من الشهر ما يصوم من شعبان »،فقال له : لم أرك تصوم من الشهر ما تصوم من شعبان قال: « ذاك شهر يغفل الناس عنه بين رجب ورمضان، وهو شهر ترفع فيه الأعمال إلى رب العالمين عز وجل فأحب أن يرفع عملي وأنا صائم » قال في الفروع (ص 120 ج 3 ط آل ثاني): والإسناد جيد.


هل لمن لم يصم أوّل الشهر أن يصوم آخره؟


السائل:
فضيلة الشيخ : هل الصيام بعد خمسة عشر من شعبان حرام أو مكروه؟ نرجو منكم الإفادة؟ 
==================


المفتي : الشيخ عبد العزيز بن باز " رحمه الله "
يقول النبيّ : ( إذا انتصف شعبان فلا تصوموا ) وهو حديث صحيح ، فالذي ما صام أول الشهر ليس له أن يصوم بعد النصف لهذا الحديث الصحيح ، وهكذا لو صام آخر الشهرليس له ذلك من باب أولى ؛ لقوله : ( لا تقدموا رمضان بصوم يومٍ ولايومين ، إلا رجل كان يصوم صوماً فليصمه )، الذي له عادة لا بأس ، إذاكان عادته يصوم الاثنين والخميس فلا بأس أن يصوم ، أو عادته يصوم يوماً ويفطر يوماً لا بأس ، أما أن يبتدئ الصيام بعد النصف من أجل شعبان هذا لا يجوز ، أما لو صام بدءً من أربعة عشر أو من خمسة عشر أو من ثلاثةعشر، فلا بأس لأنه أكثره ، إذا صامه كله أو أكثره فلا بأس ، أما كونه يفطر النصف الأول ثم يبتدئ هذا هو المنهي عنه.
==================


ملحوظة هامة : حديث (( إذا انتصف شعبان فلا تصوموا )) اختلف فيه العلماء بين مصحح له وبين مضعّف ومنهم من انكره اصلا وقد تفرد به العلاء رحمه الله 
وممن صححه الترمذي ، إذ قال فيه : حديث حسن صحيح ، وابن حبان ؛ حيث أخرجه في صحيحه ، و أبو عوانة ، و الطحاوي ، و ابن عبد البر ، و الموفق بن قدامة ، و من المعاصرين : الشيخ أحمد شاكر ، و الشيخ ابن باز ، و الشيخ الألباني ، قالوا: " إسناده على شرط مسلم ".


و ممن ضعفه عبد الرحمن بن مهدي ، و الإمام أحمد ، و أبو زرعة الرازي ، و الأثرم ، و الخليلي ، و الذهبي و ابن رجب . 
قال الإمام أحمد: " هذا الحديث غير محفوظ ، و سألت عنه ابن مهدي فلم يصححه ، و لم يحدثني به ، وكان يتوقاه ، وقال : العلاء ثقة ، لا ينكر من حديثه إلا هذا "
و قال البرذعي: " شهدت أبا زرعة الرازي ينكر حديث العلاء بن عبد الرحمن (( إذا انتصف شعبان )) و زعم أنه منكر "
و قال أبو داود: " أنكروا على العلاء صيام شعبان "


* فقط أردت الإشارة : الى ما قاله العلماء في هذا الحديث وتخريجهم له ومسألة تعارضه مع الحديث الذي اخرجه الإمام مسلم « لاَ تَقَدَّمُوا رَمَضَانَ بِصَوْمِ يَوْمٍ وَلاَ يَوْمَيْنِ إِلاَّ رَجُلٌ كَانَ يَصُومُ صَوْمًا فَلْيَصُمْهُ ».


بارك الله لنا فى شعبنا وبلغنا وإياكم رمضان
يتــــــــــــــبع :

_________________














الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فتاة مسلمة
مـــديرهــــ المنتــــــــدى
مـــديرهــــ المنتــــــــدى
avatar

الدولة : علم مصر كبير متحرك








عدد المساهمات : 3836
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 18/09/2011

مُساهمةموضوع: رد: بارك الله لنا فى شعبنا وبلغنا وإياكم رمضان   السبت مايو 19, 2018 1:31 am

السُّؤَالُ :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،
هل صحيح أنه لا يجوز الصيام بعد منتصف شعبان إلا لمن عليه دين لقضائه؟
وهل صحيح أن رسول الله  كان يصوم تسعة وعشرين يوماً من شعبان ولا يفطر إلا يوم الشك؟
جزاكم الله خيرا.


الفَتْوَى : 
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد :
فقد روى أحمد وأبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجه وابن حبان والحاكم عن أبي هريرة عن النبي  قال: " إذا انتصف شعبان فلا تصومواحتى يكون رمضان".


وقد اختلف العلماء في هذا الحديث:
فصححه الترمذي وابن حبان والحاكم والطحاوي وابن عبد البر وآخرون.
وضعفه ابن مهدي وأحمد وأبو زرعة والأثرم وآخرون.
وقد أخذ بهذا الحديث الشافعية وبعض الحنابلة فقالوا : لا يصام بعد النصف من شعبان ، إلا لمن كان له عادة بالصيام ، كمن يصوم يوماً ويفطر يوماً ، ومن اعتاد أن يصوم الاثنين والخميس ، وصيام القضاء والنذر ونحو ذلك.


ولم يأخذ الجمهور بهذا الحديث وردوه بأحاديث منها :
1/ حديث أبي هريرة في الصحيحين أن النبي  قال: " لا تقدموا رمضان بصوم يوم أو يومين، إلا رجلاً كان يصوم صوماً فليصمه ".
2/ حديث عائشة في الصحيحين قال: " ما رأيت رسول الله  استكمل صيام شهر قط إلا رمضان، وما رأيته في شهر أكثر صياماً منه في شعبان " زاد البخاري في رواية: " كان يصوم شعبان كله " ولمسلم في رواية : " كان يصوم شعبان إلا قليلاً " وفي رواية للنسائي: " كان أحب الشهور إليه أن يصومه شعبان كان يصله برمضان ".
3/ عن أم سلمة وعائشة قالتا: " كان رسول الله  يصوم شعبان إلا قليلاً ، بل كان يصومه كله " رواه الترمذي.
4/ عن أم سلمة قالت: " ما رأيت رسول الله يصوم شهرين متتابعين إلا شعبان ورمضان " رواه أبو داود والنسائي والترمذي وحسنه.
5/ عن أسامة بن زيد قال: " قلت: يا رسول الله، لم أرك تصوم من شهر من الشهور ما تصوم من شعبان، قال: ذلك شهر يغفل عنه الناس بين رجب ورمضان، وهو شهر ترفع فيه الأعمال إلى رب العالمين، فأحب أن يرفع عملي وأنا صائم " رواه أبو داود والنسائي، وصححه ابن خزيمة.
والحاصل أن المسألة محل خلاف قديم بين أهل العلم ، وقد ساق كل فريق من الأدلة ما رأيت ، ولعل الصواب في المسألة هو القول بعدم الكراهة مطلقاً ، وهو القول الثاني ، وبه قال الجمهور ، كما مرّ ، وذلك لأن الأحاديث التي استشهد بها أصحاب هذا القول منها ما هو مخرج في الصحيحين ، بخلاف ما استدل به أصحاب القول الأوّل ، والجمع بين هذه الأحاديث فيه تعسف إن لم يكن متعذراً ، فينبغي العدول إلى الترجيح.


والله أعلم.

_________________














الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فتاة مسلمة
مـــديرهــــ المنتــــــــدى
مـــديرهــــ المنتــــــــدى
avatar

الدولة : علم مصر كبير متحرك








عدد المساهمات : 3836
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 18/09/2011

مُساهمةموضوع: رد: بارك الله لنا فى شعبنا وبلغنا وإياكم رمضان   السبت مايو 19, 2018 1:31 am

السُّؤَالُ :


سؤالي هو الآتي : هل يُحرم الصيام في النصف الثاني من شهر شعبان ؟ وهل جاء ذكره في كتاب رياض الصالحين ؟
مع الشكر.




الفَتْوَى:


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد :
فإنّ ابتداء الصيام في النصف الثاني من شعبان مختلف في جوازه بين أهل العلم وخلاصة القول فيه أن :


- من كان له عادة في الصيام 


- أو كان عليه نذر صيام 


- أو كان عليه قضاء من شهر رمضان السابق
فهذا لا حرج عليه إن صام أول شعبان أو وسطه أو آخره .




أما من لم تكن له عادة صيام ولا شيء مما تقدم ذكره فقد ذكر بعض أهل العلم أنه لا يُشرع له ابتداء الصيام في النصف الثاني من شعبان لكن لو وصله بصيام بعض النصف الأول جاز له ذلك .
قال المناوي في فيض القدير عند كلامه على حديث :إذا انتصف شعبان فلا تصوموا ، اختلف في التطوع بالصوم في النصف الثاني من شعبان على أربعة أقوال : 


1- أحدها الجواز مطلقا يوم الشك وما قبله سواء صام جميع النصف أو فصل بينه بفطر يوم أو إفراد يوم الشك بالصوم أو غيره من أيام النصف.


2- الثاني قال ابن عبد البر وهو الذي عليه أئمة الفتوى لا بأس بصيام الشك تطوعا كما قاله مالك.


3- الثالث عدم الجواز سواء يوم الشك وما قبله من النصف الثاني إلا أن يصل صيامه ببعض النصف الأول أو يوافق عادة له وهو الأصح عند الشافعية.
4- الرابع يحرم يوم الشك فقط ولا يحرم عليه غيره من النصف الثاني وعليه كثير من العلماء .


انتهى


وقال في عون المعبود شرح سنن أبي داوود: قال الحافظ في الفتح قال القرطبي لا تعارض بين حديث النهي عن صوم نصف شعبان الثاني والنهي عن تقدم رمضان بصوم يوم أو يومين وبين وصال شعبان برمضان والجمع ممكن بأن يحمل النهي على من ليست له عادة بذلك ويحمل الأمر على من له عادة حملاً للمخاطب بذلك على ملازمة عادة الخير حتى لا يقطع . انتهى ملخصاً .


ومن الأحاديث المشار إليها هنا قوله  : إذا بقي نصف من شعبان فلا تصوموا . هذه رواية الترمذي وقوله  : " لا يتقدمن أحدكم رمضان بصوم يوم أو يومين إلا أن يكون رجل كان يصوم صومه فليصم ذلك اليوم " رواه البخاري وغيره، وقول عائشة ا : كان يصوم شعبان كله حتى يصله برمضان . رواه ابن ماجه ، قال الشيخ الألباني رحمه الله : حسن صحيح ، وقد ذكر النووي رحمه الله تعالى بعض هذه الأحاديث في كتاب رياض الصالحين .




والله أعلى وأعلم.

_________________














الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بارك الله لنا فى شعبنا وبلغنا وإياكم رمضان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فى رحاب الايمان :: المنتدى الرمضانى {رمضان كريم}-
انتقل الى: